أجمل 10 غابات في العالم

أجمل 10 غابات في العالم

شاركها
غابات رائعة

للغابات والمساحات الخضراء سحرٌ لا يوصف لما تضمه من طبيعةٍ بكر ومناظر مدهشة تمكنك من التعرف على الحياة البرية والاستمتاع بالخضرة والماء في جو مليء بالمغامرة خاصة في الغابات التي تتميز بأشكالها الغريبة وأشجارها الشاهقة ونباتاتها النادرة، كما تعتبر الغابات مصدراً للأوكسجين ومنظفاً للهواء. وهذه القائمة ستعرفك بمجموعة من أجمل الغابات في العالم.

غابات الخيزران – اليابان

اليابان

تقع “غابة الخزيران” في الضواحي الغربية لمدينة “طوكيو” اليبانية، في منطقة “أراشيياما” السياحية والتي كانت على مدار عصور طويلة مكاناً مفضلاً عند نبلاء اليابان قبل أن تصبح معلماً سياحياً بارزاً يتوجه إليه السياح من كل بقاع العالم للاستمتاع بالممشى الطويل الذي يمتد على مسافة 16 كيلومتراً وعلى جنباته أشجار الخيزران الطويلة حيث النسيم العليل والأجواء الرائعة.
وتتميز هذه الأشجار بالمتانة والطول حيث يصل ارتفاع بعضها إلى أكثر من 37 متراً وقطر يبلغ 30 سم، ويستخدمها اليابانيون لبناء المساكن التقليدية أو صنع حصائر أو تغليف المنتجات كالأكواب والعلب.

غابة “النصب التذكاري سيكويا” – الولايات المتحدة الأمريكية

الولايات المتحدة الأمريكية

تحتل غابة “النصب التذكاري سيكويا” الواقعة جنوبَ جبال “سييرا نيفادا” موقعاً مميزاً في كاليفورنيا بالولايات المتجدة الأمريكية، لاحتوائها على أضحم شجرة في العالم وهي شجرة “سيكويا” العملاقة والتي يبلغ ارتفاع بعضها 88 متراً، ويقدر قطرها بأكثر من تسعة أمتار حيث توجد بعض “السكويات” هناك منذ ما يقرب 3,500 سنة. وقد كانت شجرة “السكويا” ممتدة على على مساحة كبيرة في النصف الشمالي للكرة الأرضية إلا أنها الآن تعتبر بين الكائنات النباتية المصنفة في القائمة الحمراء للأنواع المهددة بالانقراض حيث بقي منها 70 شجرة فقط في العالم.

الغابة السوداء – ألمانيا

ألمانيا

تقع “الغابة السوداء” في ولاية “فورتمبيرغ” جنوب غرب ألمانيا وتطل مباشرة على “وادي الراين”، وسميت “بالغابة السوداء” لكثافة أشجارها حيث لا يمكن لأشعة الشمس الوصول إلى داخلها مما يعطيها هالة سوداء من الخارج. وتشتهر هذه الغابة بممراتها التي تغري زوارها بالمشي لساعات طويلة بين بحيراتها الساحرة وشلالاتها المدهشة التي تبلغ درجة هبوط مياهها 163 متراً. ومن بين أهم المسارات للمشي ممشى “ويست ترايل” الذي يمتد على مسافة 285 كيلومتراً، من “فورتسهايم” إلى “بازل”، ويضم العديد من المحلات والمطاعم الصغيرة التي تقدم بعض الأكلات والمشروبات المحلية.

الغابات الملتوية – بولندا

بولندا

لقد حيّر شكل “الغابة الملتوية” العديد من الناس على مدى سنوات طويلة نظراً لشكلها الغريب، حيث يعتقد البعض أن هناك من تدخّل لجعل هذه الغابة تبدو بشكلها الحالي، أما البعض الآخر فيفترض أنها تعرضت لتشوه ما لكن لا أحد يعرف السبب العلمي وراء هذه الظاهرة الطبيعية.
وتعتبر “الغابات الملتوية” من أشهر الغابات في بولندا والتي تقع في ضواحي منطقة “نو تشارنوفو” بالمحاداة مع بلدة “غريفينو” بمحافظة غرب “بوميرانيا”، وتضم الغابة حوالي 400 شجرة صونبر زرعت جميعها سنة 1930 على مساحة 1,7 هكتار. وتتميز بشكلها اللافت للنظر حيث ترتفع الأشجار بـ 40 سنتمتر عن مستوى سطح الأرض وتنحي جذوعها بنحو 90 درجة شمالاً ثم تنحني مرة أخرى وتستقيم لترتفع بين 7 و23 سنتيمتر.

جيوتشاي – الصين

الصين تشتهر محمية “جيوتشاي” الواقعة شمال مقاطعة “سيتشوان” جنوب الصين بمناظرها وبجمالها المنقطع النظير حيث تضم شلالاتٍ مدهشة وبحيرات ملونة بالإضافة إلى أشجار وغابات خصبة تحتل 52 بالمائة من مساحتها الإجمالية التي تقدر بـ 600 كيلومتر مربع. وتحتوي الغابات على أزهار وأعشاب نادرة جداً يقتات عليها حيوان الباندا الصيني والغينون الذهبي والأيل الأبيض وغيرها من الحيوانات التي وجدت موطناً لها في هذه الغابة الشاسعة والتي يصل عددها إلى 170 نوعاً من الحيوانات الفقارية و141 نوعاً من الطيور .وتضم هذه المحمية الرائعة 108 بحيرات وثلاثة وديان رئيسية هي “شوتشنغ تشونهاي” و”ريتسه” و”تستشاوا”، وتصل مسافة أطول نهر 50 كيلومتر. ويتميز مناخها بالرطوبة عامةً حيث تكون المحمية باردةً في فصلي الخريف والشتاء أما في فصل الربيع يكون الجو متقلباً.

غابة مونتفيردي – كوستريكا

كوستريكا تحتل غابة “مونتفيردي” في وسط كوستريكا موقعاً مهماً ضمن لائحة الغابات الرائعة والمدهشة في العالم، بفضل تنوعها البيولوجي الذي شغل بال علماء الأحياء والسياح على حد سواء. توجد هذه الغابة المليئة بالسحب في ثنايا جبال “تيلاران” وتمتد على مساحة 10,500 هكتار وتضم أكثر من 2,500 نوع من النباتات ومئة نوع من الثدييات و400 نوع من الطيور و120 من الزواحف والبرمائيات والآلاف من الحشرات. وتظهر الغابة عن بعد كجدار أخضر طويل يصل طوله 1800 متر، ويزورها أكثر من 70 ألف سائح سنوياً لاستكشاف سحرها ومناظرها وما تخبئه وراء سحبها وأمطارها الغزيرة.

غابة الأمازون – البرازيل

البرازيل تضم منطقة “الأمازون” أكبر غابة إستوائية مطيرة في العالم وتمتد أجزائها على تسع دول لكنها تتمركز في البرازيل، وتبلغ مساحتها ستة ملايين وتسعمئة ألف كيلومتر أي ما يقارب أربعين في المئة من قارة أمريكا الجنوبية. وتضم هذه الغابة عدداً كبيراً من الأشجار يصل عددها إلى ثلاثمئة وتسعين مليار شجرة وأكثر من أربعين ألف نوع من النباتات، وما يناهز ثلاثة آلاف نوع من الفواكه. ويقدر علماء الأحياء وجود هذا النظام الإيكولوجي الذي يتنوع بين أشجار السافانا والمستنقعات إلى أكثر من خمسة وخمسين مليون سنة.

غابة دينتري – أستراليا

أستراليا  توجد غابة “دينتري” على الساحل الشمالي الشرقي من ولاية “كوينزلاند” الأسترالية، وتشتهر بأشجارها الرائعة والمدهشة التي تكون أوراقها عريضة ورطبة. ويستغرق الوصول إليها بضع ساعات من شمال “بريسبان” وساعتين بالسيارة على طول الساحل بشواطئه الساحرة. كما تضم الغابة نهراً ذو منظر رائع وخلاب يصل طوله لـ 140 كم ومساحة حوضه 2125 كيلومتر مربع إضافة إلى شريط “جريت دافيدنج رانج” الجبلي والمرتفعات الشاهقة والكثير من الأراضي الزراعية الخصبة التي تمتد في اتجاه غرب أستراليا.

الغابة الأولمبية الوطنية – الولايات المتحدة الأمريكية

 الولايات المتحدة الأمريكية تم افتتاح الغابة الأولمبية الوطنية عام 1938 في عهد الرئيس الأمريكي فرانكلين روزفلت، وتعتبر حالياً واحدة من أهم مواقع الثراث العالمي ومن أبرز مواقع برنامج “الإنسان والمحيط الحيوي” لدى الأمم المتحدة.
وتقع الغابة داخل منتزه بشمال غرب واشنطن وتمتد على مساحة 3,628.54 كيلومتر مربع، وتحتوي على الكثير من النباتات والحيوانات المختلفة ، وهي كذلك محمية لثمانية أنواع من النباتات وخمسة حيوانات و140 نوعاً من الطيور إلى جانب عدد من أشجار الصنوبر العالية والأعشاب البرية، كما تضم في جنباتها الكثير من الأنهار والبحيرات.

غابة بلغراد – تركيا

تركيا تعتبر غابات “بلغراد” بالعاصمة التركية إسطنبول من بين أهم الغابات في المنطقة حيث تصل مساحة غابات “بلغراد” إلى 5300 هكتاراً، وتحتوي على سبع بحيرات وسدود قديمة تعود إلى العصر العثماني إضافة إلى عدة أنواع من النباتات والحيوانات. وتتصل هذه الغابة بالمدينة من خلال جسور متعددة، وقد تم إعداد 700 ألف متر مربع وأماكن لممارسة رياضات مختلفة وركوب الدراجات إلى جانب محلات للأكل لزوار الغابة لكي يستمتعوا بهذه المنطقة الرائعة.

لا تعليقات

اترك تعليق