تعرف على قصر شونبرون وحدائقه

تعرف على قصر شونبرون وحدائقه

شاركها
قصر شونبرون

يقع قصر شونبرون بمنطقة هاينزينغ بالعاصمة فيينا وقد كان الإقامة الرسمية الصيفية لعائلة هابسبورغ الملكية ويعتبر من بين أهم المعالم السياحية والتاريخية والهندسية في النمسا حيث يزوره ملايين من السياح سنوياً وذلك لما يتوفر فيه من تحف فنية فريدة وقطع أثرية رائعة. ومن خلال هذا المقال، سنتعرف على قصر شونبرون وحدائقه الجميلة:

تاريخ قصر شونبرون

قصر شونبران

في سنة 1569 اشترى الإمبراطور الروماني المقدس ماكسيميليان الثاني قطعة أرض واقعة على سهل فيضي خصب من عند مالكها السابق الذي بنى فيها قصراً صغيراً وسماه كاتربرغ، وفي القرن الموالي تم إعطاء القصر للإمبراطورة الرومانية المقدسة إليونورا غونزاغا بعد موت زوجها فرديناند الثاني، وخلال أوائل القرن الثامن عشر أصبح القصر على شكله الحالي حيث اهتمت به الإمبراطورة ماريا تيريزا التي تحصلت عليه كهدية لزواجها. وأصبح القصر بعد ذلك الإقامة الصيفية لعائلة هابسبورغ الملكية حيث أن الملك فرانز الأول الشهير ولد بالقصر وأمضى معظم حياته هناك، وقد تحول القصر إلى متحف بعد الإطاحة بالملكية وتأسيس الجمهورية النمساوية، وفي سنة 1996 أدرجت منظمة اليونسكو قصر شونبرون ضمن لائحة مواقع التراث العالمي.

قصر شونبرون 

فيينا تبدأ زيارة قصر شونبرون بالطابق الرئيسي أو ما يسمى ” البيانو نوبيلي” عند الدرج الأزرق الشهير الذي يؤدي إلى الغرف الإمبراطورية التي تضم غرف نوم الإمبراطور فرانتز جوزيف وغرف نوم الإمبراطورة إليزابيت المتواجدة في الجناح الغربي والتي صممت وزينت على طراز القرن التاسع عشر، أما في الجناح المركزي فتتواجد الغرف الإمبراطورية الخاصة بماريا تيريزا وفرانز الأول ستيفان وكذلك غرف فرانز كارل والد الإمبراطور فرانز جوزيف.

حدائق قصر شونبرون

يشتهر قصر شونبرون بحدائقه المنحوتة المسماة “ذا غرايت بارتير” والتي تقع مابين القصر ونافورة نبتون وتعتبر هذه الحدائق من أهم الأماكن السياحية ومن أجمل الأركان في القصر حيث تحتوي على عدة أقسام مثل الحديقة الفرنسية وحديقة الحيوانات وجناح التماثيل وغيرها من الأماكن الرائعة التي ننصح السياح بزيارتها:

ـ جناح غلورييت

فيينا

صمم جناح غلورييت ليكون التاج الذي يزين قصر شونبرون حيث يقع فوق التلة المطلة على القصر وحدائقه، وقد تم تصميمه على الطراز الباروكي من طرف المصمم الشهير فيشر فون إيرلاخ ليتم تشيده سنة 1775، وخلال الحرب العالمية الثانية دمرت أجزاء مهمة من الجناح غير أنها رممت بعد ذلك، ويضم جناح غلورييت اليوم مقهى وشرفة مراقبة تمكن الزوار من الاستمتاع بمناظر بانورامية على القصر والحدائق وكذلك على العاصمة فيينا.

ـ الحدائق الفرنسية

فييناتغطي الحدائق الفرنسية مساحة مهمة من حدائق قصر شونبرون وقد صممت سنة 1695 على يد جون ترييه الذي درس على يد المهندس الشهير أندريه لونوتر، وتشتهر الحدائق بمتاهتها الرائعة التي تجذب الزوار وخاصة الأطفال الذين يستمتعون باللعب فيها ومحاولة إيجاد منفذ أومخرج بأسرع وقت.

ـ حديقة شونبرون للحيوانات

فييناحديقة شونبرون للحيوانات أو كما يسميها البعض حديقة فيينا للحيوانات من أجمل وأهم الحدائق في البلاد ومن المعالم السياحية الشهيرة في النمسا وقد تأسست سنة 1752 حيث تعتبر أقدم حديقة للحيوانات في العالم. وتهتم الحديقة بالحفاظ على الحيوانات النادرة ودراستها بهدف التعريق بها للزوار وخاصةً الأطفال والشباب.

ـ مشتل البرتقال

فيينايتواجد بقصر شونبرون مشتل البرتقال الذي صمم سنة 1755 ويعتبر من بين الأماكن الرائعة في الحدائق حيث تفوح منه رائحة الحمضيات الزكية وقد كانت عادة لدى الأوروبيين إقامة مشتل للبرتقال في حدائق القصور وخاصةً تلك التي بنيت مابين القرن السابع عشر والقرن التاسع عشر.

ـ دار النخيل

فيينا

تعد دار النخيل من أشهر الحدائق في قصر شونبرون حيث تتميز بجدرانها المبنية من الحديد والزجاج وبتصميمها الفريد، وتحتوي دار النخيل على أكثر من 4500 نوع من النباتات النادرة التي تم استقدامها من جميع أنحاء العالم. وقد افتتحت هذه الحديقة للعموم سنة 1882 لتصبح بعد ذلك من أهم المعارض المهتمة بالنباتات في العالم حيث تتوفر على شجرة زيتون من إسبانيا تعتبر واحدة من أقدم الأشجار ويصل عمرها إلى أكثر من 350 سنة.

ـ الآثار الرومانية

فيينا

تقع الآثار الرومانية عند سفح منحدرات التلة وتعتبر من أهم الأماكن السياحية وأجملها في قصر شونبرون، وكانت تسمى بآثار قرطاج حيث صممها يوهان فرديناند هتزيندورف فون هوهنبرغ سنة 1778 لتحاكي الآثار الرومانية الموجودة في قرطاج وقد كان الأوروبيون في بداية القرن الثامن عشر يحبون تزيين حدائقهم بتماثيل تشابه تماثيل  العهد الروماني.

لا تعليقات

اترك تعليق