أجمل المعالم السياحية في المغرب

أجمل المعالم السياحية في المغرب

شاركها
سياحة-مغرب-مراكش-هوليداي-مي

لطالما جذبت المملكة المغربية السياح إليها من الشرق والغرب معاً نظراً لما تتمتع به من تشكيلة كبيرة ومتنوعة من المعالم الهامة مثل الجبال الشاهقة والصحاري مترامية الأطراف والمدن العريقة والأسواق العتيقة والأزقة القديمة التي تضم بين جنباتها أسراراً كامنة ومناظر طبيعية خلابة ومأكولات شهية. إليكم اليوم قائمة بأفضل سبع معالم سياحية ينبغي عليكم زيارتها أثناء السفر إلى هذا البلد الجميل!

ساحة جامع الفنا

تعد المدينة القديمة في مراكش التي أدرجت على مواقع التراث العالمي لليونسكو مركزا مهماً لمجموعة متنوعة من المعالم السياحية والمعالم البارزة، والتي من بينها ساحة جامع الفنا التي تقع في وسط المدينة. استمتع بمشاهدة مروضي الأفاعي والسَحَرة ورواة الألغاز والقصص وبائعي الأدوية التقليدية أو أكشاك الطعام التي تقدم أشهى المأكولات الشعبية… كل ذلك في ساحة جامع الفنا التي لا تكتمل رحلتك إلى المغرب من دون زيارتها.

مدينة شفشاون

شفشاون هي مدينة جبلية رائعة تمتد في جبال الريف في شمال غرب المغرب، وتتميز بمتاهة ساحرة من المنازل البيضاء والزرقاء. يمكنك الانطلاق في نزهة خلال الأزقة الجذابة لهذه المدينة، حيث ستدهشك الهندسة المعمارية والجدران الزرقاء، وتجربة جبنة الماعز المحلية وزيارة محلات الهدايا التذكارية والمشغولات اليدوية من بطانيات منسوجة وملابس صوفية، وتناول المشروبات في الساحة الرئيسية.

وادي دادس

إذا كنت من محبي الطبيعية أو عشاق التنزه لمسافات طويلة، فلا تفوت الانطلاق في رحلة إلى المناظر الطبيعية والريفية الخلابة في وادي دادس بالمغرب. يمتد وادي دادس بين جبال أطلس الشاهقة وجبل سارهو، وتتخلله منحدرات حمراء عميقة وحصون قديمة بالإضافة إلى القصبات (المباني الحصينة) المغربية المدهشة. استمتع برحلات السفاري الممتعة من خلال التنزه عبر القرى الواقعة على المنحدرات وواحات النخيل.

مدينة فاس

عندما تسافر إلى المغرب، فإن مدينة فاس يجب أن تكون على رأس قائمة وجهاتك. يغلب على المدينة عبق العصور الوسطى مما يجعلها أفضل الوجهات الثقافية المغربية المحببة للزوار، فقد كانت مدينة فاس عاصمة البلاد لأكثر من 400 سنة، وأما الآن فتعتبر المركز الثقافي والديني في المغرب. تجمع فاس ما بين سحر العالم القديم ووسائل راحة العالم الحديث، وتضم عدداً من البوابات التاريخية والشوارع المزدحمة والمطاعم الفاخرة والفنادق الفخمة وتشكيلة متنوعة من المعالم البارزة مثل الحي اليهودي والقصر الملكي والمقابر المرينية. وإلى جانب كل ذلك، تعد مدينة فاس أكبر منطقة مسكونة خالية من السيارات في العالم!

مدينة مراكش

تبذل هذه المدينة الإمبراطورية المدهشة كل ما في وسعها من أجل ضمان استمرار إقبال المسافرين على زيارتها مراراً وتكراراً، وهي رابع أكبر مدينة مغربية بعد الدار البيضاء وفاس وطنجة، وتعج بالأسواق المليئة بالباعة والأكشاك والأزقة المدهشة بالإضافة إلى القصور الرائعة والرياض المغربية والأسوار القديمة والحدائق الهادئة والمساجد الجميلة والمقابر والمتاحف الرائعة وغيرها.

مدينة مكناس

تقع مدينة مكناس شمال البلاد، وهي إحدى المدن الجميلة التي تعود نشأتها إلى القن التاسع الميلادي، وكانت سابقاً إحدى عواصم المملكة المغربية. وتقل مساحتها عن مدينتي فاس ومراكش قليلاً لكنها أكثر هدوءً منهما، وتزخر بالعديد من المعالم الساحرة التي تجتذب الزوار. تتضمن المدينة باب منصور الضخم ومتحف دار الجامعي وضريح مولاي اسماعيل بالإضافة إلى عدد من المواقع الطبيعة الأخرى والمعالم التاريخية. يُنصح بزيارة الآثار الرومانية في مدينة وليلي القريبة!

مدينة الصويرة

الصويرة مدينة خلابة تضم ميناءً بحرياً وحصوناً قديمة ترجع للقرن الثامن الميلادي، وتعد إحدى أهم معالم الجذب السياحي في المملكة المغربية نظراً لأجوائها الأوروبية الساحرة!

تتمتع هذه المدينة بموقع متميز على ساحل المحيط الأطلسي، وتحيط بها الأسوار المرتفعة، وقد صوّرت فيها بعض حلقات مسلسل “غيم أوف ثرونز”. تتميز المدينة بشواطئها المثالية لممارسة الرياضيات المائية مثل ركوب الأمواج بالقوارب الشراعية والتزلج الشراعي بفضل هبوب الرياح القوية فيها طوال العام.

لا تعليقات

اترك تعليق